الاثنين، 25 أبريل، 2011

الـ هروب : أرض مسطحة وامرأة تجري






مايؤذيني حقا ً هو أني أعجز عن احتضان صوتك أن ألتصق به وأقربه من الجزء المؤلم في قلبي
ليشفى
مايؤذيني حقا ً ليس الموت إنما تؤذيني الحياة الطويلة من بعدك
مايؤذيني حقا ً ثلاثة رسائل تقرص قلبي كلما فتحتها وتُدرسني لغة الموت
مايؤذيني حقا ً هو أني لم أعد أعرف كيف أحب بعدك ولم أعد أرغب بالأصدقاء
مايؤذيني حقا ً أنك حين مُت ارتبطت أنا بك أكثر
مايؤذيني حقا ً أني بعدك استسهلت الموت وألتبس عندي الموت بالحياة
مايؤذيني حقا ً أني وحدي

الاثنين، 15 نوفمبر، 2010

اعلموا وعوا وإذا وعيتم فأنفعوا

في البلاء اطيلوا السجود طويلاً طويلاً طويلاً

لاتغصوا بالدعاء كما يفعل الضُعفاء تواتروا به

قولوا بصوت مكسور , مبحوح , متقطع ماتريدون فالله يسمع كُل الأصوات ويُثبت الذين

آمنوا


في البلاء ستستعيدون كُل ذكرياتكم الحزينة

وستفقدون النُطق ولن تُجيدوا الحديث

ستتذكرون كم ميتاً فقدتم

وكم مريضاً احببتوه فوق الحُب يتألم

ستستحضرون كُل خيبات عُمركم

ستتذكرون جيداً الذين قُلتم يوماً أنهم أشقاؤنا كيف انسلوا عنكم وأنتم بسذاجة الحُزن

لاتُدركون هذا الهُروب

ستفتحون أعينكم على حقائق مُهمه


في المِحن حتى الذين كُنا نؤمن أنهم أشقائنا يتساقطون

ولن يبقى إلا إخوة الدم الذين تبتسم أسمائهم في أوراقنا الثُبوتيه

ضموهم وابكوا معاً

ستهربون إلى الضحك مع الذين لايعرفونكم أبداً

ستتعمدون أن تتداخلوا مع الفرح وتحاولون التجانس

وحين تضمون وسائدكم ستتذكرون كم هذا التجانس مُستحيل


تُريدون أن تُقدموا أقدامهم , قلوبكم , رئتيكم التي تستنشقون بها

ولكن لامجال سِوى للأمنيات

تقولون بخوف شديد

يالله خُذ من أعمارنا وأعطهم

خُذ من طاقاتنا وأعطهم

خُذ سنين شبابنا وأعطنا سنوات رُشدهم


ثُم تنامون فيوقظكم الواقع بالطرق على أبوابكم بِعُنف

في البلاء ناموا بعين مفتوحة

وأسجد واقترب

الخميس، 1 أبريل، 2010

يارب

كلما ملأ الخوف قلبي ارسلت لي من السماء ما يُطمن خوفه

و كلما انحنى ظهري وهبطت عزيمتي قومتني وقلت [إن الله مع الصابرين]

وكُلما تعسر الأمر وقلت حيلتي قلت لي [ وسنقول له من أمرنا يُسرا]

وكلما بكيت في ليلة ظلماء بصوت ميت جاءتني رُسلُ ُ من السماء تمسح دمعي وتُطبطب

على كتفي

وكلما افتقدت روحاً في الأرض سمعت وعداً من السماء أن الجنة هي دار الخلود

يارب

استحي منك فأنت أحق من استحي منه

وأفر إليك فأنت الملاذ

يارب اقفلت بابي واتجهت لبابك

لاتُقلق دوني الأبواب



يارب

اقتل هذه الوحشة

املأ قلبي بٍكـ ..

الجمعة، 22 يناير، 2010

طقوس

حينما تشعر أنك تحتاج إلى لوحة مفاتيح صادقة ثق تماماً أنك ستكتب ما لا ترغب

لأحد أن يقرأه

كُلنا نحتاج أن نكتب وأن نرسم وأن نُغني و أن نقرأ و أن نجري و أن نرقص

كلنا نحتاج إلى طريقة ما للتنفيس عن دواخلنا ..

/

\


و حينما ترغب في احتضان شخص لا تعرفه و التجرد أمامه من كل شيء إلا قلبك ثق تماماً أنك تُدرك جيداً حجم الخسائر التي ستخسرها حين تفعل هذا مع الذين تُحبهم

كلنا نحتاج إلى أصدقاء و آباء و أمهات و إخوة يعرفون جيداً ماذا تُخفي قلوبنا و يطوقونا بحبهم كل حين ..

كُلنا نحتاج إلى غُرباء لا يعرفون عنا إلا ما نُقدمه لهم ..


/

\


و حينما تعتقد أن بعضك الذي يُحبك يخونك في وجودك فتأكد أنك أنت لم تعد أنت

و لا بعضك بقي بعضكـ

كُلنا نحتاج إلى التخلص من أجزائنا التالفة مره واحده على الأقل سنوياً ..


/

\


و حينما تكتشف فجأة أن الذي كان عظيماً في قلبك و عينك و حواسك بات صغيراً

لدرجة انعدام رؤيته فتأكد أن سقوطه بسرعة البرق خير لقلبك و قلبه من انتزاعه برفق

كُلنا نحتاج إلى قوة و عزم لطرد الذين لا يستحقون قلوبنا مِنها

و فقط :)

الاثنين، 9 نوفمبر، 2009

سرمدية بعض الأحزان وجبارة

/
\




نُخبئ الحزن في ثنايا أرواحنا لأن الطبطبة باتت تؤذينا

الأحد، 23 أغسطس، 2009

عجــز

/
\


عجـــز





مخزن اكبر موقع عربي للتحميل الملفات و الصور

السبت، 1 أغسطس، 2009

للـ سماء

\

/

إلى الذين أحبوني و الذين لم يحبوني , الذين أهدوني الفرح و الذين أهدوني الحزن , الذين


كانوا أنقياء , أتقياء , أصدقاء , أحبه , أعداء ,

بُلداء , متوهجين , هادئين عطوفين , لؤماء


لجميع من دخلوا أيامي و زرعوا بها خيراًَ أو زرعوا بها شرللذين رفعوني أو رفعتهم

وللذين أسقطوني أو أسقطتهم للذين خيبت آمالهم أو خيبوا أملي لكل من سعى لي أو سعيت

له , هرب مني أو هربت منه أبكاني أو أبكيته , رسم لي

ابتسامة أو رسمتها له لكل من أرشدني الصواب أو أرشدته


لكل امرأة زارتني أو زرتها ولكل رجل عبر أمامي أو عبرت أمامه


لكل من قال أني صديقته أو قلت أنه صديقي

لكل من قال أنه يبغضني أو قال أني أبغضه لكل من ظن فيني

خيراً و خاب ظنه أو ظننت به خيراً فخيب

ظني


ولكل من حاولوا إيذائي و لكل من آذوني

للذين زرعوا في طريقي زهرة و للذين نثروا أشواكاً


وللذين أكلوا لحمي حية و للذين تمنوه ميتاً

وللذين بكوا من أجلي أو بكيت من أجلهم

وللذين سمحت لنا الأيام أن نلتقي فعرفوني جيداً أو جهلوني

و لأولئكـ الذين كتبوا لي و بيننا بحار عديدة


و للذين حاولت أن اكتب لهم فبكيت قبل البدء

للذين أحببتهم بجنون و للأرواح التي تآلفت مع روحي

و لتلكـ التي اختلفت معها لكل من حاول تلقيني درساً في الصدق , الحب , البغضاء , الكره


لكل من قال لي تعلمي كيف تكرهين , و لا

تتطرفي في الحب


لكل من نصحوني أن لا أتطرف فعصتهم نفسي و تطرفت لكل من حاولوا

اغتيالي مراتٍ عديدة ففشلوا لأن حولي من الطيبين من يردهم

لكل من وقفوا بيني وبين الأذى فمسهم منه الكثير

لكل من آذيتهم بقصد أو بدون قصد و لكل من آذوني قاصدين

لكل من وقفوا بطريقي عمداً و تخطيتهم بقوة

لكل من دعاء لي أو دعاء علي لكل أصدقائي و الذين ظنوا

أنهم أعدائي

لكل من مر بتاريخي ووضع بصمة أو لم يضع




لكل لأولئكـ وقبل الجميع

رمضانكم عتق من النار

ورحمة ومغفرة تغشاكم

رمضانكم يشبه رمضان محمد صلى الله عليه وسلم في عبادته و طاعته وورعه

رمضانكمـ صوم وصلاة وصدقات سر تدفع عنكم ميتة سوءرمضانكمـ استغفار ودعاء ملائكة

ورب راضي غير غضبان


كل عامـ وأنتم مسلمين وأخوه